في مقابلة، أمام قصر العدالة في ماراكاي، يوم 25 أبريل/نيسان، قبل لحظات من اطلاق سراح العمال العشرين المعتقلين، يشرح خوسيه بيريز ظروف القمع التي تعرض لها عمال سانيتاريوس ماراكاي. (بالاسبانية)