مرت  الآن أربعة سنوات على تأميم شركة  انفيفال في فنزويلا. منذ اربع سنوات والمصنع تحت الرقابة العمالية. بهذه الطريقة يبين العمال في  انفيفال  طريق بناء الاشتراكية في فنزويلا. بعد مصادرة هذا المعمل بناء على مبادرة من الرئيس تشافيز عام 2005، شكل العمال لجنة المعمل ديمقراطية لتسيير الإنتاج، كما نظموا النقابة لكي يرتبطوا ببقية الحركة العمالية وأقاموا علاقات مع المجالس البلدية في مدينتهم ميراندا (Miranda). ونظموا مع عمال باقي الشركات المحتلة أو المؤممة (INAF, Gotcha, MDS, Vivex, SIDOR) الجبهة الثورية للمصانع المحتلة من طرف العمال.

لا للتخريب البيروقراطي ضد انفيفال!

من اجل تأميم المصانع المحتلة!

وقف الاغتيالات ضد القادة النقابيين!

نداء من الجبهة الثورية للمصانع المحتلة من طرف العمال (FRETECO) الى الراي العام والى عمال العالم بأسره.

مرت  الآن أربعة سنوات على تأميم شركة  انفيفال في فنزويلا. منذ اربع سنوات والمصنع تحت الرقابة العمالية. بهذه الطريقة يبين العمال في  انفيفال  طريق بناء الاشتراكية في فنزويلا. بعد مصادرة هذا المعمل بناء على مبادرة من الرئيس تشافيز عام 2005، شكل العمال لجنة المعمل ديمقراطية لتسيير الإنتاج، كما نظموا النقابة لكي يرتبطوا ببقية الحركة العمالية وأقاموا علاقات مع المجالس البلدية في مدينتهم ميراندا (Miranda). ونظموا مع عمال باقي الشركات المحتلة أو المؤممة (INAF, Gotcha, MDS, Vivex, SIDOR) الجبهة الثورية للمصانع المحتلة من طرف العمال.

برهن عمال انفيفال أن باستطاعة العمال تسيير المعمل بنجاح. لمدة أربع سنوات, وهم يعملون على إصلاح الصمامات من اجل الصناعة البترولية, وحافظوا  للمصنع على قدرة  إنتاج صمامات جديدة. إلا أنهم لم يعودوا قادرين على إنتاج الصمامات لان كبار المسئولين في الدولة يعملون بشكل ممنهج على منعهم – ضدا على قرارات الرئيس تشافيز. هؤلاء البيروقراطيون لا يريدون الرقابة العمالية على انفيفال, لأنهم يخافون أن يصبح مثالا للعمال في باقي المعامل.

لقد حاولوا خنق انفيفال اقتصاديا، من خلال رفض تخصيص ميزانية لعام 2009.  في حين أن ميزانية عام 2008 لم يتم تحويلها بعد. ولم يقدموا أي مبرر لهذا. وهذا يعني في الواقع إفلاس انفيفال. المعمل الاشتراكي ينبغي أن يكون جزءا مندمجا في مخطط ديمقراطية بتنسيق مع جميع معامل المملوكة للدولة مع ميزانية مخصصة لشراء المواد الخام، والاستثمار، إلخ.

علاوة على ذلك، في عام 2008، أمر تشافيز بمصادرة Acerven في Tinaquillo (Cojedes)، وهوالمعمل الذي ينتج المواد التي من شأنها أن تسمح لانفيفال بصنع الصمامات. حتى الآن، ظل أمر تشافيز حبرا على ورق. في الوقت نفسه، فإن صناعة النفط في فنزويلا تستورد الصمامات. انها تجارة مربحة لبعض الأشخاص، الذين يضغطون على المسئولين الحكوميين كي لا يسمحوا  لانفيفال بإنتاج الصمامات. هذا التخريب الذي تنهجه  البيروقراطية ولد موجة هائلة من الاستياء بين عمال انفيفال.

مصانع Gotcha و INAFو MDSوVivex.

بعد مصادرة مصنعي انفيفال وانفيبال قام عمال مصنع Gotcha (للنسيج) ومصنع INAF (لتجهيزات الحمامات)، وشركة النقل  MDS باحتلال شركاتهم ردا على هجمات  أرباب العمل (غياب الضمان الاجتماعي، والتخلي عن إنتاج، الخ.)

وقد طالب عمال هذه الشركات، في مناسبات عدة، بضرورة مصادرتها. ولكن حتى الآن لم يتلقوا أي رد من وزارة الصناعة الخفيفة والتجارة. هذا الأمر يهم ما مجموعه 150 عامل، الذين صمدوا من 3 إلى 4 سنوات، في ظروف صعبة للغاية.

وأخيرا هناك حالة مصنع Vivex، وهي شركة لصناعة السيارات، في ولاية أنزواتيغي  (Anzoátegui). خلال نوفمبر 2008، رفض رب عمل Vivex  دفع الأجور الكاملة التي كان العمال  يستحقونها. وردا على ذلك، قام أكثر من 300 عامل في Vivex باحتلال المصنع. أمضوا ستة أشهر محتلين المصنع وبدون راتب ودون أي رد من المسئولين في رئاسة الجمهورية عن هذه القضية. هناك حاجة ملحة لمصادرة هذه المعامل لضمان فرص العمل والدخل لمئات الأسر.

اغتيال قائد نقابي في تيوتا

ناضل العمال في شركة تويوتا، وهي شركة للسيارات في كومانا في ولاية سوكري، من أجل توقيع الاتفاق الجماعي والتضامن مع عمال من شركة ميتسوبيشي في Anzoátegui يوم 6 مارس 2009، قرروا احتلال مرافق المصنع. احتلال دام عدة أسابيع.

يوم 5 مايو، تم اغتيال أرغينيس باثكيث (Argenis Vazquez)، الأمين العام لنقابة عمال شركة تويوتا (Sintratoyota)، في طريقه لحضور اجتماع مع الإدارة. هذه ليست المرة الأولى التي يغتال فيها زعيم نقابي في فنزويلا. في  نوفمبر 2008، اغتيل ثلاثة زعماء النقابات في أراغوا. في  يناير 2009، قتل اثنين من عمال شركة ميتسوبيشي و Macusa  على يد شرطة أنزواتيغي، في هجوم استهدف فيليكس مارتينيز، الأمين العام لنقابة عمال شركة ميتسوبيشي Singetram  ونحن نطالب  بتحقيق جاد حول اغتيال أرغينيس باثكيث، ومقاضاة الجناة.

ولجميع هذه الأسباب، ندعو الشعب الفنزويلي والطبقة العاملة العالمية وجميع الذين يدعمون  نضال العمال من أجل التحرر. ونطلب منهم أن يبعثوا الرسائل إلى الرئيس تشافيز. وهذا مثال  للرسالة (باللغتين العربية والفرنسية) :

" "توصية للتضامن
 وصلت إلى علمنا المشاكل القائمة في المصانع المحتلة في فنزويلا، لذا نطلب منكم أن تقدموا حلا سريعا، وذلك على أساس المطالب التالية:

1) - يجب أن تتم مصادرة شركة Acerven  وتوضع تحت الرقابة العمالية.

2) - لا ينبغي أن يترك مصنع انفيفال تحت رحمة  السوق الرأسمالي. لابد من منح الشركة ميزانية عام 2008 وعام 2009 في إطار خطة الإنتاج وذلك بالتعاون مع مصفاة النفط PDVSA ووزارة العلوم والتكنولوجيا.

3) - يجب وضع حد للتخريب البيروقراطي ضد معمل انفيفال. وعلى أجهزة الدولة تنفيذ قرارات الرئيس تشافيز

4) - يجب أن تتم مصادرة مصانع:Gotcha, INAF, MDS , وVivex من اجل الحفاظ على مناصب الشغل ومداخيل مئات العائلات.

5) - يجب وضع حد لقتلة المناضلين النقابيين, يجب أن يكون هناك تحقيق مفصل  في مقتل أرغينيس باثكيث، الأمين العام لنقابة عمال تويوتا. ولا بد أن يحاكم المتورطون في هذه الجريمة.


تحية أخوية"

 

نص التوصية باللغة الفرنسية:

 

« Résolution de solidarité

Informés des problèmes qui existent dans les usines occupées, au Venezuela, nous vous demandons d’y apporter une solution rapide, sur les bases suivantes :

1) L’entreprise Acerven doit être expropriée et placée sous le contrôle des salariés.

2) Inveval ne doit pas être laissé à la merci du marché capitaliste. Il faut à l’entreprise un budget 2008 et 2009, dans le cadre d’un plan de production en collaboration avec la PDVSA et le Ministère de la science et de la technologie.

3) Il fait mettre un terme au sabotage bureaucratique contre l’entreprise Inveval. Les organes de l’Etat doivent exécuter les décisions du président Chavez.

4) Les entreprises Gotcha, INAF, MDS et Vivex doivent être expropriées, pour sauvegarder les emplois et les revenus de centaines de familles.

5) Il faut mettre un terme aux assassinats de militants syndicaux. L’assassinat d’Argenis Vazquez, secrétaire général de Sintratoyota, doit faire l’objet d’une enquête détaillée. Les responsables doivent être jugés : ceux qui ont commis le meurtre comme ses commanditaires.

Fraternellement,

....... »

 

..."

ابعثوا رسائلكم إلى رئيس جمهورية فنزويلا (عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.  ولسفارات فنزويلا في بلدكم.

وابعثوا ل FRETECO نسخة منها على العنوان التالي : عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.